الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجب على الأب دفع المصروفات الدراسية لابنته
رقم الفتوى: 75270

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 جمادى الأولى 1427 هـ - 12-6-2006 م
  • التقييم:
7912 0 285

السؤال

ابنتي طالبة بإحدى الجامعات الخاصة وهي مخطوبة وتريد أن تتزوج وهي مازال أمامها عام دراسي، طلبت منها التريث لحين انتهاء دراستها غضبت غضباً شديداً لذلك، فقلت لها لعلمك إذا تزوجت الآن فأن مصروفاتك الجامعية ستكون مسؤولية زوجك، قالت: لا أنت المسؤول عن جميع مصروفاتي الدراسية، هل مصروفاتها الدراسية بعد زواجها مسؤوليتي أم مسؤولية زوجها، أفيدوني أفادكم الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن المصروفات الدراسية الجامعية لا تدخل ضمن النفقة الواجبة، لا في حق الأب قبل زواج البنت ولا في حق الزوج بعد زواجه من البنت، إلا أن يدفعها من يدفعها على سبيل التبرع ، فلذلك فهي ليست من مسؤولية الأب الواجبة لا قبل الزواج ولا بعده، وتراجع في ذلك الفتوى رقم: 50068، والفتوى رقم: 59707.

وبقي أمر وهو ما إذا اشترطت المرأة على زوجها قبل العقد أو أثناءه دفع تكاليف هذه الدراسة، وقبل الزوج بهذا الشرط، فيلزمه الوفاء به، وتراجع في ذلك الفتوى رقم: 15475.

وننبه إلى أنه ينبغي المبادرة إلى الزواج ما أمكن وعدم تأخيره، لما في ذلك من المصالح الراجحة، ولا يجوز للولي أن يأمر موليته بتأخير الزواج بحجة إكمال الدراسة، ولا سيما إن رغبت في الزواج وخشيت على نفسها الضرر بتأخيره، وتراجع في ذلك الفتوى رقم: 18626.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: