الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل فيما تخالف به الزوجة المدخول بها غيرها

( وإن غاير الحروف ) فقال : أنت طالق فطالق ، وطالق ، أو أنت طالق ثم طالق فطالق ونحوه ( لم يقبل ) منه إرادة تأكيد لعدم المطابقة في اللفظ ( ، ويقبل حكما تأكيد في ) قوله ( أنت مطلقة أنت مسرحة أنت مفارقة ) إذا أراد تأكيد الأولى بما بعدها أو الثانية بالثالثة ; لأنه أعاد اللفظ بمعناه و ( لا ) يقبل منه إرادة التأكيد ( مع واو أو فاء أو ثم ) بأن قال : أنت مطلقة ، وأنت مسرحة ، وأنت مفارقة أو أنت مطلقة فمسرحة فمفارقة أو أنت مطلقة ثم مفارقة ثم مسرحة . لأن حروف العطف تقتضي المغايرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث