الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الشريكين يتفاوضان على أن يشتريا ويبيعا ويتداينا

قلت : فإن اشترى هذا سلعة على حدة بالدين بأكثر من رءوس أموالهما ، واشترى صاحبه كذلك ، أيكون ما اشترى كل واحد منهما بينه وبين صاحبه ، أم يكون ما اشترى كل واحد منهما له خاصة ، لأن الشركة على أن يشتريا بالدين بأكثر من رءوس أموالهما لا يعجبك ذلك ؟ قال : لا ، بل أرى كل ما اشترى كل واحد منهما بينه وبين صاحبه ، لأن صاحبه قد أمره أن يشتري عليه ، فأرى ما اشترى كل واحد منهما يصير نصفه على صاحبه ونصفه عليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث