الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة النظر إلى الأمرد

جزء التالي صفحة
السابق

وفي تحريم تكرار نظر وجه مستحسن وجهان ( م 6 ) وذكر الشيخ ينظر من أمة ومن لا تشتهى ما يظهر غالبا ، ونقل حنبل : إن لم تختمر الأمة فلا بأس ، وقيل : الأمة والقبيحة كالحرة والجميلة ، نقل المروذي : لا ينظر إلى المملوكة ، كم من نظرة ألقت في قلب صاحبها البلابل ، ونقل ابن منصور : لا تنتقب الأمة ، ونقل أيضا : تنتقب الجميلة ، وكذا نقل ابن حامد الخفاف ، قال القاضي : يمكن حمل ما أطلقه على ما قيده .

[ ص: 155 ]

التالي السابق


[ ص: 155 ] مسألة 6 ) قوله : وفي تحريم تكرار نظر وجه مستحسن وجهان . انتهى . أحدهما يحرم ، وهو الصواب ، وتكرار النظر يدل على أمر زائد ، ويأتي كلام ابن عقيل والشيخ تقي الدين قريبا . والوجه الثاني ، لا يحرم ، وهو ظاهر كلام جماعة ، وهو بعيد .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث