الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( فإن قالت ) لزوجها ( أنا أخدم نفسي وآخذ ما يلزمك لخادمي لم يلزمه ) ذلك لأن الأجرة عليه فتعين الخادم إليه ( وإن قال ) الزوج ( أنا أخدمك ) بنفسي ( لم يلزمها قبوله ) لأنها تحتشمه وفيه غضاضة عليها لكون زوجها خادما لها ( ولو أرادت من الإخدام لها أن تتخذ خادما وتنفق عليه من مالها فليس لها ذلك إلا بإذن الزوج ) لها فيه ويلزمه مؤنسة لحاجة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث