الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب اعتراف الزاني ، ورجم المحصن

جزء التالي صفحة
السابق

10606 وعن أبي ذر قال : كنا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في سفر فأتاه رجل ، فقال : إن الآخر زنى فأعرض عنه ثم ثلث ثم ربع ، فنزل النبي صلى الله عليه وسلم وقال مرة فأقر عنده بالزنا ، فردده أربعا ، ثم نزل فأمرنا فحفرنا له حفيرة ليست بالطويلة فرجم .

فارتحل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كئيبا حزينا ، فسرنا حتى نزلنا منزلا ، فسري عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال لي : " يا أبا ذر ، ألم تر إلى صاحبكم ، قد غفر له وأدخل الجنة
" . رواه أحمد والبزار ، وفيه الحجاج بن أرطاة وهو مدلس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث