الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب جزاء الصيد

جزء التالي صفحة
السابق

قوله ( وفي حمار الوحش وبقره والأيل والتيتل والوعل بقرة ) هذا المذهب ، وعليه الأصحاب ، وعنه في حمار الوحش بدنة . وأطلقهما في الكافي ، وعنه في كل واحد من الأربعة بدنة . ذكرها في الواضح ، والتبصرة ، وعنه الإجزاء في بقرة الوحش . [ ص: 537 ] فائدة : الأيل : ذكر الأوعال ، والوعل : هو الأروى . وهو التيس الجبلي . قاله الجوهري وغيره ، ففي الأروى : بقرة ، كما تقدم في الوعل ، جزم به في النظم وغيره ، وقدمه في المغني ، والشرح ، والفائق ، وغيرهم . قال القاضي : فيها عضب ، وهو ما قبض قرنه من البقر ، وهو دون الجذع ، وجزم به في المستوعب ، والرعاية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث