الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الصيد

جزء التالي صفحة
السابق

قوله ( الرابع : التسمية عند إرسال السهم ، أو الجارحة . فإن تركها : لم يبح . سواء تركها عمدا ، أو سهوا . في ظاهر المذهب ) . وهو المذهب . قال الزركشي : هذا المشهور ، والمختار للأصحاب ، وجزم به في الوجيز ، والمنور ، ونظم المفردات ، وقدمه في الهداية ، والمذهب ، ومسبوك الذهب ، والمستوعب ، والخلاصة ، والكافي ، والبلغة ، والمحرر ، والنظم ، والرعايتين ، والحاويين ، والفروع ، وغيرهم . وهو من مفردات المذهب . وعنه : إن نسيها على السهم : أبيح . وإن نسيها على الجارحة : لم يبح . وعنه : تشترط مع الذكر دون السهو . وذكره ابن جرير إجماعا نقلها . حنبل . قال الخلال : سها حنبل في نقله . وعنه : تشترط التسمية من مسلم لا من كافر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث