الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يرسل السماء عليكم مدرارا

جزء التالي صفحة
السابق

آ. (11) قوله: مدرارا : يجوز أن يكون حالا من "السماء" ، ولم يؤنث لأن مفعالا لا يؤنث. تقول: امرأة مئناث ومذكار، ولا يؤنث بالتاء إلا نادرا، وحينئذ يستوي فيه المذكر والمؤنث فتقول: [ ص: 470 ] رجل مجذامة ومطرابة، وامرأة مجذامة ومطرابة، وأن تكون نعتا لمصدر محذوف أي: إرسالا مدرارا. وتقدم الكلام عليه في الأنعام.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث