الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الغسل

181 - ( 3 ) - حديث : { أن أم سليم جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : إن الله لا يستحي من الحق ، هل على المرأة من غسل إذا احتلمت ؟ قال : نعم إذا رأت الماء فقالت لها أم سلمة : فضحت النساء . . . الحديث }. متفق عليه من حديث أم سلمة ، واللفظ للبخاري في الطهارة ، وله ألفاظ عندهما ، ورواه مسلم من حديث أنس ، عن أم سليم ، ومن حديث عائشة : أن امرأة سألت . وفي الباب : عن عمرو بن شعيب ، عن أبيه ، عن جده ، أن بسرة سألت . . . أخرجه ابن أبي شيبة . [ ص: 236 ] وعن أبي هريرة ، أخرجه الطبراني في الأوسط وعن خولة بنت حكيم ، ورواه النسائي .

( تنبيه ) : وقع في كلام الصيدلاني ، وتبعه إمام الحرمين ، ثم الغزالي ، والروياني ، ثم محمد بن يحيى ، أن أم سليم جدة أنس ، وغلطهم ابن الصلاح ، ثم النووي في ذلك .

( تنبيه آخر ) : في الوسيط : أن القائلة فضحت النساء : عائشة ، وغلطه بعض الناس فلم يصب ، فقد وقع ذلك في مسلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث