الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب القاف مع الذال

جزء التالي صفحة
السابق

( قذف ) * فيه : إني خشيت أن يقذف في قلوبكما شرا أي : يلقي ويوقع ، والقذف : الرمي بقوة .

* وفي حديث الهجرة : " فيتقذف عليه نساء المشركين " وفي رواية : " فتنقذف " والمعروف : " فتتقصف " .

* وفي حديث هلال بن أمية : " أنه قذف امرأته بشريك " القذف هاهنا : رمي المرأة بالزنا ، أو ما كان في معناه ، وأصله الرمي ، ثم استعمل في هذا المعنى حتى غلب عليه . يقال : قذف يقذف قذفا فهو قاذف ، وقد تكرر ذكره في الحديث بهذا المعنى .

* وفي حديث عائشة : " وعندها قينتان تغنيان بما تقاذفت به الأنصار يوم بعاث " أي : تشاتمت في أشعارها التي قالتها في تلك الحرب .

[ ص: 30 ] ( هـ ) وفي حديث ابن عمر : " كان لا يصلي في مسجد فيه قذاف " . القذاف : جمع قذفة ، وهي الشرفة ، كبرمة وبرام ، وبرقة وبراق .

وقال الأصمعي : إنما هي : " قذف " واحدتها : قذفة ، وهي الشرف ، والأول الوجه ؛ لصحة الرواية ووجود النظير .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث