الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الإجارة

1319 - ( 6 ) - حديث علي : " أنه آجر نفسه من يهودي يستقي له كل دلو بتمرة . ابن ماجه والبيهقي من حديث ابن عباس ، وفيه حنش راويه عن عكرمة عنه : وهو مضعف ، وسياق البيهقي أتم وعندهما أن عدد التمر سبعة عشر ، ورواه أحمد من طريق علي بسند جيد . ورواه ابن ماجه بسند صححه ابن السكن مختصرا قال : " كنت أدلو الدلو بتمرة ، وأشترط أنها جلدة "

1320 - ( 7 ) - حديث عمر وعلي في تضمين الأجير .

[ ص: 135 ] أما عمر : فأخرجه عبد الرزاق بسند منقطع عنه : أن عمر ضمن الصباغ وأما علي : فروى البيهقي من طريق الشافعي ، عن علي بسند ضعيف ، قال الشافعي : هذا لا يثبت أهل الحديث مثله ، ولفظه : أن عليا ضمن الغسال والصباغ ، قال الشافعي : لا يصلح الناس إلا ذلك ، وروي عن عثمان من وجه أضعف من هذا . وروى البيهقي من طريق جعفر بن محمد ، عن أبيه ، عن علي أنه كان يضمن الصباغ والصائغ وقال : لا يصلح الناس إلا ذاك . وعن خلاس أن عليا كان يضمن الأجير .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث