الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الصلح

[ ص: 98 ] ( كتاب الصلح )

1259 - ( 1 ) - حديث أبي هريرة : { الصلح جائز بين المسلمين ، إلا صلحا أحل حراما ، أو حرم حلالا }. أبو داود ، وابن حبان ، والحاكم من طريق الوليد بن رباح عنه بتمامه ، ورواه أحمد من حديث سليمان بن بلال ، عن العلاء ، عن أبيه ، عن أبي هريرة دون الاستثناء .

وفي الباب عن عمرو بن عوف وغيره كما سيأتي قريبا . قوله : ووقف هذا الحديث على عمر أشهر . البيهقي في المعرفة من طريق أبي العوام البصري قال : كتب عمر إلى أبي موسى فذكر الحديث ، وفيه : { الصلح جائز }فذكره بتمامه . ورواه في السنن من طريق أخرى إلى سعيد بن أبي بردة قال : هذا كتاب عمر إلى أبي موسى فذكره فيه .

وسيأتي في كتاب القضاء تاما إن شاء الله .

1260 - ( 2 ) - حديث كثير بن عبد الله بن عمرو بن عوف ، عن [ ص: 99 ] أبيه ، عن جده : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { المؤمنون عند شروطهم }. الحديث تقدم في باب المصراة والرد بالعيب ، وأنه للترمذي وغيره .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث