الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وإذ أخذنا من النبيين ميثاقهم ومنك ومن نوح وإبراهيم

جزء التالي صفحة
السابق

آ . (7) قوله : وإذ أخذنا : يجوز فيه وجهان ، أحدهما : أن يكون منصوبا بـ اذكر . أي : واذكر إذ أخذنا . والثاني : أن يكون معطوفا على محل " في الكتاب " فيعمل فيه " مسطورا " أي : كان هذا الحكم مسطورا في الكتاب ووقت أخذنا .

قوله : " ميثاقا غليظا " هو الأول ، وإنما كرر لزيادة صفته وإيذانا بتوكيده .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث