الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب العين والزاء وما يثلثهما

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 306 ] باب العين والزاء وما يثلثهما

( عزف ) العين والزاء والفاء أصلان صحيحان ، أحدهما يدل على الانصراف عن الشيء ، والآخر على صوت من الأصوات .

فالأول قول العرب : عزفت عن الشيء إذا انصرفت عنه . والعزوف : الذي لا يكاد يثبت على خلة خليل قال :


ألم تعلمي أني عزوف عن الهوى إذا صاحبي في غير شيء تغضبا



وقال الفرزدق :


عزفت بأعشاش وما كدت تعزف



والأصل الثاني : العزيف : أصوات الجن . ويقال إن الأصل في ذلك عزف الرياح ، وهو صوتها ودويها . وقال في عزيف الجن :


وإني لأجتاز الفلاة وبينها     عوازف جنان وهام صواخد



ويقال : إن أبرق العزاف سمي بذلك ، لما يقال أن به جنا . واشتق من هذا العزف في اللعب والملاهي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث