الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الميم والخاء وما يثلثهما

جزء التالي صفحة
السابق

( مخض ) الميم والخاء والضاد أصل صحيح يدل على اضطراب شيء في وعائه مائع ، ثم يستعار . ومخضت اللبن أمخضه مخضا . والمخض : هدر البعير ، وهو على التشبيه ، كأنه يمخض في شقشقته شيئا . والماخض : الحامل إذا ضربها الطلق . وهذا أيضا على معنى التشبيه ، كأن الذي في جوفها شيء مائع يتمخض . والمخاض : النوق الحوامل ، واحدتها خلفة . ويقال لولد الناقة إذا أرسل الفحل في الإبل التي فيها أمه : ابن مخاض ، لقحت أمه أم لا . ‏

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث